وعدت عبير موسي رئيسة الحزب الدستوري الحر خلال ندوة صحفية عقدتها اليوم الأربعاء 20 ديسمبر 2017 رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي بملاحقته دوليا « في حال عدم تفاعل القضاء مع الشكاية التي تقدم بها حزبها ضد رئيس حركة النهضة وبعض القياديين والحركة ككل بتهم ارتباطهم بتنظيمات وقيادات لها علاقة بجرائم إرهابية. »

 

 

 
وطالبت عبير موسي بضرورة ممارسة ضغوطات كبيرة حتى تتوفر الإرادة السياسية للنظر في هذا الملف، قائلة « إن الحزب سينتظر موقف وزارة العدل والنيابة العمومية من هذه الشكاية ثم سيمر إلى التحركات الميدانية الشعبية. » وأشارت إلى أنه في حال عدم تغيير الأوضاع سيمر الحزب إلى الرأي العام الدولي.