قضت الدائرة الجنائية الثانية بالمحكمة الابتدائية بتونس ب15 سنة سجنا في حق موقوف من اجل تهمتي السرقة الموصوفة من داخل محل مسكون بالتلبس بلقب موظف عمومي والاعتداء بالفاحشة على طفلة

 

سنها دون 18 سنة .وذلك على خلفية ايهامه لفتاة بانه عون امن وقد حضر لتفتيش منزلهم وعندما فتحت الباب دخل المتهم الى المنزل ثم سرق اجهزة الكترونية وقام بالاعتداء جنسيا على الطفلة التي كانت تبلغ من العمر 16 سنة .